Reflection for the second activity

Going out

أفكار للنشاط الثاني: الذهاب إلى

"فنحن نؤمن أننا بنعمة الرب يسوع ننال الخلاص كما ينال الخلاص هؤلاء أيضا"

(أعمال الرسل ١٥: ١١).

 

"الحوار طريق مثابرة وفيه أيضًا صمتٌ وآلامٌ"[1]

 

أساس النقاش هو "الاندفاع المشترك في رسالة البشارة نفسها، وليس أن نحمل معنا مصالحنا المتعارضة[2]". من المهم جدًّا، مع ذلك، الاعتراف "بأن الإصغاء هو الخطوة الأولى، ويقتضي ذهنًا منفتحًا وقلبًا منفتحًا، من دون أحكام مسبقة[3]".            

 

إننا نقِفً أمامَكَ، أيها الروحُ القدس

مجتمعين معًا باسمِكَ،

أنتَ وحدَك دليلُنا

كُن فينا، قُلوبُنا بَيتٌ لَكَ،

علِّمْنا ما هي الطريق التي يجبُ أن نسيرَ فيها، وكيف يجبُ أن نتابِعَ السيرَ فيها.

نحن ضُعَفاءٌ وخَطَأَة.

لا تَترُكْنا نُسَبِّبْ البَلبَلَة.

لا تَسمَحْ بأن يَقودَنا الجهلُ في طريقِ الضَّلال،

ولا تَسمَحْ بأن يُؤَثِّرَعلى أعمالِنا.

أعطِنا أن نجدَ فيكَ وَحدَتَنا فَنَتمَكَّنَ من السيرِ مَعًا إلى الحياةِ الأبدِيَّة،

ولا نَتِيهَ بَعيدًا عن طريقِ الحقيقةِ والصَّواب.

 

نسألُكَ كلَّ هذا، أنتَ الذي تَعمَلُ في كلِّ مكانٍ وزمان،

بالاتحادِ مع الآبِ والِابنِ، الآنَ وكلَّ أوان.

أمين.

 

اذهبوا إلى رعية كاثوليكية مجاورة ( يمكن أن تكون رعية تختلف في لغتها أو طقسها)، او إلى دير للرهبان أو الراهبات، أية رهبنة. ومن الأفضل أن يكون مكانًا لم يزره معظم الناس قط من قبل. مثلا، كنيسة السريان الكاثوليك في القدس أو كنيسة سيدة الكرامة، في تل أبيب، أو الراهبات الناسكات في منسك البطوف. اذهبوا واكتشفوا واحة مجهولة في كنيسة الأرض المقدسة.

        عند وصولكم، اقضوا بعض الوقت وشاركوا في ليتورجيا بسيطة للكلمة. اقرأوا على مهل وتأملوا في المقطع حول مجمع القدس، لما التقت مجموعات مختلفة في الكنيسة، ورأت أن الكنيسة مدعُوَّة لأن تكون معا، (أعمال الرسل ١٥: ١-٢٠). بولس وبرنابا كانا عائدين من الرسالة، وبطرس ويعقوب كانا في القدس. ومعًا حاولوا أن يرَوْا ما معنى أن يكون الإنسان مسيحيًّا في زمنهم. هل يجب أن يقبل الختان أم لا؟ هل يجب اتباع شريعة موسى أم لا؟ اختار هؤلاء الرسل طريق التمييز والصلاة والحوار. فاجتمعوا معًا ليَرَوْا أين يقودهم الروح. في النهاية توصلوا إلى قرار كان علامة أن الروح كان يعمل فيهم لمنفعة غيرهم.

        اطلبوا من شخص من الرعية، أو من الدير أو المؤسسة التي تزورونها ليعطي شهادة، فيتكلم/ تتكلم عن حياته/حياتها، ودعوته/ها، وإيمانه/ها، ورسالته/ها. يجب أن يكون هذا الشخص قادرًا على الكلام بوضوح عن هذه الأمور. واتركوا متَّسعًا من الوقت للأسئلة والتبادل مع الشاهد الذي تكلم.

١      كيف يمكن أن تجتمع تقاليدنا المختلفة، وروحياتنا وطرقنا في الحياة، في كنائسنا، لتؤدي شهادة مسيحية صادقة في الأرض المقدسة؟ كيف تعمل معًا الجماعات المسيحية المختلفة في الأرض المقدسة؟

٢      كيف ندخل نحن أنفسنا ونشجع العلاقات مع مختلف الجماعات في الأرض المقدسة؟

٣      هل لنا خبرات في الحوار والالتزام المشترك مع مؤمنين ي ديانات أخرى أو مع غير مؤمنين؟

 

 

بعد الانتهاء من شهادة هذا الشخص، تفرقوا في مجموعات نقاش (كل ١٠ أشخاص أو ١٢).  يحب أن يكون في كل مجموعة منشط وآخر مقرر يسجل الملاحظات لتسجيل نتائج النقاس. ثم تسلم هذه الملاحطات للميسر الذي يضمِّنُها في التقرير العام.

 

وفي نهاية النشاط، يوصى بالاحتفال بالإفخارستا، فيجتمع الجميع حول كلمة الله ويشاركون في سرالإفخارستيا.