WhatsApp Image 2021-12-14 at 12.49.27.jpeg

السيرة

عمرها: العمر ٢٩

عملها: معلمة 

مكان: القدس البلدة القديمة

طائفة: لاتين

كلير

"يوجد الآن طرق أكثر تقود إلى الكنيسة"

هل أنت ملتزمة في الكنيسة؟

نعم، أنا مديرة جوقة الصغار، وهي جزء من جوقة الحراسة. الترتيل هو الصلاة مرتين. هذا الالتزام أمر يسرني كثيرا. وجزء من التزامي أيضا هو العمل في مدارس كاثوليكية. وكان دائمًا من المهم لي أن "أجُرّ" الشباب إلى الإيمان، وأجعلهم يشعرون أنهم جزء من الكنيسة. كثيرون منهم. لا يأتون يوم الأحد إلى الكنيسة. يفضلون الذهاب في رحلات. التزامي هذا يساعدني أيضا أن أكونفي سلام منع نفسي.

 

هل هناك أمور تزعجك في الكنيسة؟

أنا شخصيا، لا. لكني أسمع الكثير. لأن الناس لا يجدون دائما ما يريدونه من الكنيسة: المال، لكن أيضا الشخص الذي يصغي إليهم. أنا أفهم أن معظم الكهنة مشغولون وملتزمون في نشاطات كثيرة. لكن بعضهم ليسوا مشغولين.

 

هل تفكرين أن هناك أمورًا يجب أن تتغير في الكنيسة؟

لا أدري. يبدو لي أن الكهنة يحاولون أن يعملوا مع الشبيبة أكثر من قبل. ينظمون مجموعات شبيبة، واجتماعات، ولقاءات روحية وصلوات. يوجد الآن طرق أكثر تقود إلى الكنيسة. في كنيستي يحاول الكاهن أيضا أن يصل إلى البعيدين. وأظن أنه يقوم بعمل رائع.

 

هل لك أحلام للكنيسة؟

أظن أنهم يحققون الحلم منذ الآن. يحفظون ويحمون المسيحيين في الأرض المقدسة. لكن في الوقت نفسه لا يربونهم على الثقة بأنفسهم فتكون لهم أملاكهم الخاصة. لأن كل شيء الآن هو ملك للكنيسة، وبعضنا متكل ومرتبط بهذه الأملاك. 

​مقابلة أجرتها سيسيل ليموين